ثانوية بوجادي بوقرة تقدم بين ايديكم منتدى جواد الفجر

منتدى جواد الفجر


    رسالة للحكم العربي

    شاطر
    avatar
    بوجادي بوقرة
    المدير
    المدير

    عدد المساهمات : 331
    نقاط : 32137
    التقييم : 6
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    بطاقة الشخصية
    صهيب: 20

    رسالة للحكم العربي

    مُساهمة  بوجادي بوقرة في الخميس فبراير 25, 2010 4:47 am

    اشارككم فحوى رسالة من منبر القدس العربي ارسلها أحد

    الاخوة الي الحكام العرب في عشية مؤتمر القمامة العربية ، هؤلاء الحكام الذين

    لم تحل كارثة بالامة ولاتنزل بها نازلة الا وكان يسبقها مؤتمر قمة عربي

    فما هي الكارثة والمؤامرة الكبرى التي يعد لها المستعمر الغربي الكافر

    من خلال اقزامه ؟!،خصوصاً انه حشد لها هذا الحشد الهائل من المقدمات

    المعروفة بالمؤامرة عفواً بالمبادرة العربية لتثبيت اسرائيل من قبل كل

    الاطياف السياسية الفلسطينية والعربية ، القومية والوطنية والاسلامية والعلمانية

    وهو يستعجل بها وكأنها الفرصة الاخيرة لنجاة كل واحد منهم قبل رميه من قبل

    الامة في سلات زبالة قارعة التاريخ ، وان من الزبالة اليوم ما يمكن تدويره

    والاستفادة من جزء منه اما هؤلاء فإن لحومهم لا يمكن تدويرها لانها ليست

    لحوم بشر بها خاصية الاحساس فالارضة اولى بها

    الم يؤكدوا انهم يريدون السلام اليوم وليس غداً وهذا العام وليس العام القادم

    الم يقولوا ان الامة باتت مع معسكر الحرب لدحر أمريكا واسرائيل وكل دول

    الكفر الجاثمة في ديار المسلمين بعد ان تبين لها هزيمة اسرائيل المنكرة

    في تموز لبنان من قبل ثلة من المقاومين المسلمين وتخبط امريكا في

    البحث عن طريق آمن للهروب من مستنقع العراق، كل ذلك كان ممكناً

    بفضل غياب قبضة الحكام في هذين البلدين عن الامة التي تتحرق شوقاً

    للجهاد في سبيل الله تحت امرة حاكم مخلص يطبق فيها شرع الله،

    جعل الله تدميرهم في تدبيرهم فهم حقاً لايتعظون بمن سبقهم من أمثالهم.



    رسالة إلى الحكام العرب


    السادة اصحاب الرخامة والبرود امراء ورؤساء وملوك عالمنا العربي
    ايها العقول الخاوية والكروش المنفوخة. اليوم اسمحوا لي ان اخاطب ضمائركم بعد ان فقدنا الامل في عقولكم وقلوبكم ورغم علمي ان ضمائركم قد ماتت منذ زمن طويل ماتت وشبعت موت ومع ذلك ربما، ربما تكون رسالتي هذه دافعا لان ينهض هذا الضمير الميت. فالله قادر علي كل شيء يحيي العظام وهي رميم.
    فان فقدتم العقول بعد ان تم غسلها في عاصمة الشر واشنطن وان ماتت القلوب بفعل كثرة كوارثنا التي سببتموها لنا. فهل مات الاحساس لديكم؟ ربما، ولكن هل فقدتم الايمان كما فقدتم الشرف والنخوة والمروءة.
    لن احدثكم عن ارضنا التي احتلت ولا عن ثرواتنا التي نهبت ولا عن عرضنا الذي انتهك ولا عن دمائنا التي سالت ولا عن تاريخنا الذي ضاع ولا عن حضارتنا التي ذهبت ادراج الرياح ولا عن عزتنا التي أبدلتموها بالذل والهوان ولا عن كرامتنا التي فرطتم فيها ولا عن اوطاننا التي دنست بأقدام رعاة البقر ولا عن امتنا التي مزقتموها ولا عن قرارنا الذي ملكتموه لعدونا ولا عن بلادنا التي جعلتموها مزارع خاصة بكم ولا عن شرفنا الذي فقدناه علي ايديكم، بل احدثكم عن الاقصي مسري رسولنا العظيم

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 25, 2018 4:38 am